Nisreen85’s Blog











{August 1, 2008}   مصر تمرض ولكنها لا تموت00وحسني لا يمرض ولا يموت

يخطئ من يقيّم الأفراد قياساً على تصرفهم في لحظه من الزمن أو فعل واحد من الأفعال ويسري ذلك على الأمم, فيخطئ من يقيّم الدول على فتره من الزمان, وهذا للأسف سوء حظ مصر مع مجموعة من الشباب العرب الذين لم يعيشوا فترة ريادة مصر. تلك الفترة كانت فيها مصر مثل الرجل الكبير تنفق بسخاء وبلا امتنان وتقدم التضحيات المتوالية دون انتظار للشكر.
هل تعلم يا بني أن جامعه القاهرة وحدها قد علمت حوالي المليون طالب عربي ومعظمهم بدون أي رسوم دراسية؟ بل وكانت تصرف لهم مكافآت التفوق مثلهم مثل الطلاب المصريين؟ وهل تعلم أن مصر كانت تبتعث مدرسيها لتدريس اللغة العربية للدول العربية المستعمرة حتى لا تضمحل لغة القرآن لديهم, وذلك كذلك على حسابها؟ هل تعلم أن أول طريق مسفلت إلى مكة المكرمة شرفها الله كان هدية من مصر؟
حركات التحرر العربي كانت مصر هي صوتها وهي مستودعها وخزنتها. وكما قادت حركات التحرير فأنها قدمت حركات التنوير. كم قدمت مصر للعالم العربي في كل مجال، في الأدب والشعر والقصة وفي الصحافة والطباعة وفي الإعلام والمسرح وفي كل فن من الفنون ناهيك عن الدراسات الحقوقية ونتاج فقهاء القانون الدستوري. .
وكما تألقت في الريادة القومية تألقت في الريادة الإسلامية. فالدراسات الإسلامية ودراسات القرآن وعلم القراءات كان لها شرف الريادة. وكان للأزهر دور عظيم في حماية الإسلام في حزام الصحراء الأفريقي، بل لم تظهر حركات التنصير في جنوب السودان إلا بعد ضعف حضور الأزهر. وكان لها فضل تقديم الحركات التربوية الإصلاحية
أما على مستوى الحركة القومية العربية فقد كانت مصر أداتها ووقودها. وإن انكسر المشروع القومي في 67 فمن الظلم أن تحمل مصر وحدها وزر ذلك, بل شفع لها أنها كانت تحمل الإرادة الصلبة للخروج من ذل الهزيمة.
إن صغر سنك يا بني قد حماك من أن تذوق طعم المرارة الذي حملته لنا هزيمة 67, ولكن دعني أؤكد لك أنها كانت أقسى من أقسى ما يمكن أن تتصور, ولكن هل تعلم عن الإرادة الحديدية التي كانت عند مصر يومها؟ أعادت بناء جيشها فحولته من رماد إلى مارد. وفي ستة سنوات وبضعة أشهر فقط نقلت ذلك الجيش المنكسر إلى اسود تصيح الله أكبر وتقتحم أكبر دفعات عرفها التاريخ.مليون جندي لم يثن عزيمتهم تفوق سلاح العدو ومدده ومن خلفة. بالله عليك كم دولة في العالم مرت عليها ستة سنوات لم تزدها إلا اتكالاً؟ وستة أخرى لم تزدها إلا خبالا.
ثم انظر, وبعد انتهاء الحرب عندما فتحت نفقاً تحت قناة السويس التي شهدت كل تلك المعارك الطاحنة أطلقت على النفق اسم الشهيد أحمد حمدي. اسم بسيط ولكنه كبر باستشهاد صاحبه في أوائل المعركة. انظر كم هي كبيرة أن تطلق الاسم الصغير.
هل تعلم انه ليس منذ القرن الماضي فحسب، بل منذ القرن ما قبل الماضي كان لمصر دستوراً مكتوباً.
شعبها شديد التحمل والصبر أمام المكاره والشدائد الفردية، لكنه كم انتفض ضد الاستعمار والاستغلال والأذى العام.
مصر تمرض ولكنها لا تموت، إن اعتلت اعتل العالم العربي وان صحت صحوا, ولا أدل على ذلك من مأساة العراق والكويت, فقد تكررت مرتين في العصر الحديث, في أحداها وئدت المأساة في مهدها بتهديد حازم من مصر لمن كان يفكر في الاعتداء على الكويت, ذلك عندما كانت مصر في أوج صحتها. أما في المرة الأخرى فهل تعلم كم تكلف العالم العربي برعونه صدام حسين في استيلاءه على الكويت؟. هل تعلم إن مقادير العالم العربي رهنت لعقود بسبب رعونته وعدم قدرة العالم العربي على أن يحل المشكلة بنفسه.
إن لمصر قدرة غريبة على بعث روح الحياة والإرادة في نفوس من يقدم إليها. انظر إلى البطل صلاح الدين, بمصر حقق نصره العظيم. أنظر إلى شجرة الدر, مملوكة أرمنية تشبعت بروح الإسلام فأبت ألا أن تكون راية الإسلام مرفوعة فقادت الجيوش لصد الحملة الصليبية.
لله درك يا مصر الإسلام لله درك يا مصر العروبة
إن ما تشاهدونه من حال العالم العربي اليوم هو ما لم نتمنه لكم. وأن كان هو قدرنا, فانه اقل من مقدارنا واقل من مقدراتنا.
أيها الشباب أعيدوا تقييم مصر. ثم أعيدوا بث الإرادة في أنفسكم فالحياة أعظم من أن تنقضي بلا إرادة. أعيدوا لمصر قوتها تنقذوا مستقبلكم.
كاتب سعودي
الراجل السعودي ده بيتكلم بجد بجد يعني
انا مش عارفه مين الكاتب ده ولا المقال ده اتنشر فين بس يعني اللى بيقوله ده بجد يعني مصر لديها قدره غريبه على بعث روح الحياه؟؟؟؟والاراده!!!!!!!!!!!!!!!الحياه والاراده فى نفوس من يقدم اليها0ديه مصر تانيه غير اللى انا اعرفها ولا هي هي نفسها بس انا ملحقتهاش وذنبي انى ولدت فى 1985 طيب اكفر عن الذنب ده ازاى عشان ربنا يرحمنى واشوف بعيني اى تغير فى مصر كل الناس يارب شاهدو و عاصرو اكتر من رئيس صديقي اللبنانى بيبدل الحكومات كل عيد وصديقتي الاردنيه عاصرت حسين وولده عبدالله وصديقتي الكويتيه عاصرت جابر -الله يرحمه يارب-وعاصرت الامير صباح الحالى والاماراتيه بنفس عمرى عاصرت الشيخ زايد-الله يرحمه يارب-ومن بعده ولده انا ليه نصيبي كده حأموت يعني وانا مشوفتش غير مبارك حاموت من غير ما اشوف مصر اللى الراجل ده بيقول عليها يعني مصر تمرض ولكنها لا تموت وحسني لا يمرض ولا يموت يعني ولا ايه؟؟؟؟؟؟؟؟



رئيس جمهوريه نفسى says:

انا حظى احسن منك حصلت السادات 3 سنين وحسنى الى فات من عمرى ولحد ما ربنا يريد بس خايف من اسم مبارك يتكرر تانى
بس عجبنى قوى واللة لو عندنا 3 اربعه بيتكلموا عن مصر وبيحبوها بالحماسه دى بين الوزراء تتغيير حجات كيتر



رئيس جمهوريه نفسى says:

نسرينا كل مرة بسالك بجد عن اسم الاغنيه والمطربة انا اول مره اسمع الاغنيه بس بجد مالهاش حل



m.farid says:

متخافيش حتبقي زي صديقتك الاماراتية والاردنية وان شاء الله ربنا يديم عليكي الصحة والعمر وحتشوفي ولدة في الحكم بس صعب تلحقي ولد ولدة



راجى says:

المأساه فى مصر ان المنحنى فى اتجاه الهبوط من عقد الى اخر
اى ان موت حسنى قد يحمل لنا من هو اسوأ
ولكن هناك دائما امل فى الشباب مثلك ففتاة مستنيرة مثلك تحمل بذور المعرفة والثقافة سوف تنقلها بالتأكيد الى اولادها واخرين وانشاء الله تعود بلدنا الى صنع الحضارة وليس مهم الريادة بل المهم التفاعل مع الحضارات فنعطى ونأخذ
تحياتى لاهتمامك بالهم العام



وجهة نظري says:

أنا بقي جبتهم من أولهم، إتغير 3 رؤساء عليا …. فأقدر وبكل ثقه أقلك مصر بلد ديموقراطيه هههههههه

طبعا عندنا الرئيس مبيتغيرش عندنا غير لما بيموت، يعني ديموقراطيه رباني، بس الظاهر ربنا المره دي عايز يكفر عننا ذنوبنا فمخلي الأخير دا شويه

عارفه، تقدري بسهوله تحسي بمعني المقال دا من حاجه …. الفن … لما كان لمصر دور كبير شوي مين كانوا فنانين مصر في السينما والمسرح والغناء والتأليف وكتاب القصص والرسم والنحت والصحافه والإذاعه والكاريكاتور …..إلخ. واخده بالك كان وزن الفنانين دول أد إيه؟ حاجه مرعبه

لما مصر دخلت عصر الإنفتاح، بصي مين بقوا الفنانين …. وقارني مستواهم بإلي قبلهم، قارني مستوي الأفلام بإلي قبلها….. وهكذا

لما مصر دخلت عصر الإنبطاح الطويل المدي، شوفي مين الفنانين والمغنيين والصحفيين…. إلخ

بالمقارنه دي حتقدري تعرفي وزن مصر ودور مصر وتطور مصر الثقافي والحضاري

يكفيكي لما تقارني ما بين مطرب الأجيال دلوقتي الشيخ تامر حسني ومطرب وملحن مغمور زي محمد عبد الوهاب ….. حاسه بالمصيبه؟ هي دي المصيبه

أيام محمد عبد الوهاب كان الناس في كل الوطن العربي بينهاروا لما يسمعوا أم كلثوم وبيقلدوا إستيفان روستي، وبيبرقوا لشاشة التليفزيون لما يشوفوا محمود المليجي، وبيعيشوا أحلي لحظات الرومانسيه مع عبد الحليم حافظ. أقولك مين والا مين

اللهم لا أسألك رد القضاء، ولكني أسألك اللطف فيه



appy says:

لا بجد هو اللى بيقوله صح
طيب يعنى عيب علينا احنا نقول غير كده يا شيخه

والله يا رينا من يوم ما وعيت على الدنيا او بدأت افهم مش شوفت غير زفت الطينه ده
يعنى يمكن ربنا يمد فى عمرى واشوف غيره مش عارفه يمكن



محمد عبد الغفار says:

مهى لو المشكلة فى هو بس كانت تبقى هينة



وجهة نظري says:

نسيت أقولك، قارني بين القيم والأخلاق في الأفلام القديمه، وبين القيم والأخلاق في أفلام الشذوذ بتاعت دلوقتي …. قارني بين كلمات الأغاني القديمه وكلمات وإيحاءات المطرب العظيم تامر حسني

يمكن بعدت عن موضوعك أنا أسف، بس إتحمقت شويه



amr says:

دة مقال لكاتب سعودي اسمة جميل الفارسي ( وهي مقالة جميلة فعلا ) كتبة في مجلة المصريون الالكترونية (بتاريخ 18-6-2008 ( على ما أذكر
فعلا مقالة جميلة …. انا حتى احتفظت بية عندي ….. احلى حاجة فية انة -تقريبا – اداني بصيص من الامل ان لسة فية ناس من اخواتنا العرب لسة عندهم ايمان بدور مصر كزعيمة للوطن العربي بدل الصورة المخزية اللي الناس – في الخليج بالذات – واخدينها عننا… … لما كنت في الكويت لمست اد اية الناس دي بتموت في الشيخ جابر و الشيخ سعد – الله يرحمهم – …. كانوا بيحبوهم مش بيخافو منهم …. عمري ما انسى يوم ما رجع من رحلة علاج من امريكا – على ما اذكر – البلد كلها فعلا كانت فرحانة… انا واحد من الناس كنت مبسوط اوي اوي …. كانت ايام حلوة … هاترجع تاني انشاء الله ……عارفة … احنا هنتغير لما كل واحد يغير في نفسة الاول…. انا و انتي و غيرنا … احنا عتدنا سلوكيات بجد مستفزة بتكون حاجات بسيطة اوي بس بجد بتدي انطباع ان احنا وحشين …. مع اننا من اغلب و اطيب خلق الله… بس مش مع بعض للاسف … طب اقوللك على حاجة بسيطة اوي … في جنازة الشيخ سعد – الله يرحمة – كانت اعداد الناس اللي بتعزي كتييير اوي … بصراحة كان في نظام من الشرطة بشكل غير طبيعي … تنظيم و تلاجات مية و حركة السير … حاجات كلها بسيطة بس غايبة عننا …. انا اسف … انا سرحت و طولت عليكي …. بس بجد المقال رجعلي ذكريات جميلة بحاول استعيدها تاني …. باكرر اسفي



واحدة مفروسة says:

والله يا نسرينا انا مش عارفه اعلق اقول ايه؟؟؟
أفوض امري الى الله ان الله بصير بالعباد

كل سنه و انتي طيبه رمضان كريم



alexandrany says:

تعرفي يا نسرين اقولك على حاجة
مرة كنت قاعد في مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم في المدينة
وكان قاعد جنبي شيخ سعودي كبير
وكانت عيلته كلها حواليه
المهم كان من حسن حظي اني فتحت معاه الكلام
الراجل قعد يحكيلي عن تاريخ المسجد وايام زمان ايام ما كانو فقرا ويقولي احنا ربنا فتح علينا بالبترول عشان نخدم المسجد النبوي والحرم المكي
المهم
بيقولي احنا واحنا صغيرين كنا بنستنى القوافل اللي جاية من مصر عشان تحج وتعتمر
وحدد مصر بالتحديد
بيقولي القوافل دي كانت بتيجي بخير مالوش اخر كنا بنستناها لما تيجي عشان بيوزعوا علينا الحاجات اللي معاهم ونستناها من السنة للسنه
عايز اقولك ان الراجل كان بيحكي وهو مبسوط قوي واكني فكرتوا بايام العز زي ما بنقولوا عندنا
ما كانش بيكلم باحراج ما كانش بيكلم وعينه مخزية
لا ابدا نهائي
ان دل على حاجه يدل على ان المصريين اللي كانو بيجوا دولا كانوا بيدوهم الحاجات دي مش من واحد معاه لواحد ما معوش
كانت المعاملة اخوية وإلزامية فرضية من أخ معاه لأخ ما معوش
بجد احنا وصلنا دلوقتي لمرحلة تانيه خالص
دلوقتي تشوفي في عنين الشباب العربي كلهم نظرة مختلفة كليا للمصريين ولمصر كلها
بس ان شاء الله مصير مصر تتعافى في يوم من الايام ونرجع للايام الخوالي تاني
مش شرط احنا كاشخاص بس في يوم هتشرق الشمس تاني عليها
ام الدنيا مصر



بنت القمر says:

انا شفت اتنين رؤساء مش زمنبنا انك عيله :))
الراجل ده كلامه صحيح تماما لكن المشكله مش في مبارك المشكله انه مفيش اراده وطنيه لاصلاح الفساد السياسي الرئيس مش هو اللي بيقول للناس ترتشي ولا تسرق ولا بيقول للوزرا تكون فاسده ولا لرجال الاعمال تنهب البلد
مبارك مش بيقول للشرطه تنتهك كرامه الناس
لكن في جو من الفساد العام والتراخي الحكومي هو مسئول عنه بيخلي الناس تكون فاسده بالتبعيه
لكن تدواول السلطه سنه من سنن الحياه مش بمزاج حد ولو كانت دامت للي قبله مكنتش وصلت اليه
بس يا رب يكون القادم افضل تغيير نظام
مش تغيير شخص فقط
حد يجيب مقاله مش عارف مين كاتبها؟؟؟
بوريه منك بوريه
:))))))))
اشق هدومي من العيال المش مذاكرين!!



فاتيما says:

نسرينا
انا مع محمود رئيس جمهورية نفسى و امانى بنت القمر
حضرت أتنين
و معتز وجهة نظرى يغلبنا
مش عارفة أقولك إيه
و الله دايما أسأل نفسى
يا ترى ربنا هيمد فى عمرى لحد ما اشوف حد تانى
أصلى مش فاكرة قوى فترة تغيير الريس دى كنت عندى ييجى 8 سنين فمش فاكرة قوى قوى التغييرات الناجمة عن دا غير من سماع الحكايات من أهلى
المرة دى أنا كبيرة أهو و اعية لكل اللى هيحصل
بس يا ترى هعيش لحد ما يحصل ؟؟
الله و أعلم
نسيت أعزيكى فى جو
و لو إنى شايفة إنه ممتش
اللى زيه بيفضل عايش و مبيروحش



The Innocent says:

هنعيش ونموت ومبارك على رأس الدولة وشنودة على رأس الكنيسة
اخص، جاتنا نيلة في حظنا الهباب



بنوتة says:

نسرين
_____
مصر بتدي و ما بتخدش بس ما بتديش لنفسها بتدي لغيرها عشان كده غير مستقلها انا زيك اتولدت في عهد حسني مبارك حسني مبارك عاوز يبقى اسطورة ذي الملك فاروق يعيش و يموت فدى مصر مفرود يبقى لينا ارادة ولا انتي مش متفقة معايا في النقطة دي



نور الدين says:

اثرتى شجونى وبكائى على حال امتنا
لنا الله
والسيف على رقابنا ونحن نصفق ونقول لنا الله
تحياتى
……….
نور الدين محمود



TAFATEFO says:

كاتب المقال هو الكاتب السعودي جميل فارسي



حنين القلب says:

نسرين
احنا كلنا بنحب مصر
وبنتمنى نشوفها اعظم بلاد الدنيا
بس دلوقتى مصر بقت ايه
بقت مليانه ظلم وجوع هو صحيح مش منها ومن اللى مسكنها بس احنا نعمل ايه
ربنا يصلح حال الجميع



يا مراكبي says:

😀



Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

et cetera
%d bloggers like this: